إطلاق مبادرة ” مسؤول احترام الملكية الفكرية ” بمشاركة أكثر من 70 جهة حكومية

لتأهيل وتدريب مسؤول من كل جهة حكومية.

الرياض – أخبار التدريب
أطلقت الهيئة السعودية للملكية الفكرية مبادرة مسؤول احترام الملكية الفكرية, بحضور الرئيس التنفيذي الدكتور عبدالعزيز بن محمد السويلم وعدداً من قيادات الهيئة و70 ممثلاً لجهات حكومية شريكة في تنفيذ المبادرة.
وتسعى الهيئة من خلال هذه المبادرة إلى رفع الامتثال بالأنظمة والقوانين الخاصة بالملكية الفكرية في القطاع الحكومي من خلال تأهيل وتدريب مسؤول من كل جهة حكومية.
وأشارت الهيئة أن المبادرة تهدف إلى رفع الوعي بحقوق الملكية الفكرية والالتزام بها وتفعيل التفتيش الذاتي للجهات الحكومية وتعزيز الشراكة بين الهيئة والجهات الحكومية إضافةً إلى تسهيل نشر المستجدات فيما يخص الملكية الفكرية، موضحةً أن لهذه المبادرة منهجية عمل تبدأ من التأهيل لمسؤولي احترام الملكية الفكرية مروراً بقياس خط الأساس للوضع الحالي للجهات والمتابعة والمساندة وانتهاءً بالقياس الدوري.
وحددت الهيئة مدة 36 يوماً لتأهيل مسؤولي احترام الملكية الفكرية مقدمة خلال هذا المدة عدة برامج بإشراف أكاديمية الملكية الفكرية وبالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية إلى أن يتم التأهيل لإصدار رخصة مسؤول احترام الملكية الفكرية.
واختُتمتْ الورشة التعريفية بتحديد مهام مسؤولي احترام الملكية الفكرية المتمثلة في العمل كمستشار ملكية فكرية ووضع سياسات الملكية الفكرية لدى كل جهة ومتابعة مستجدات الملكية الفكرية وتوعية العاملين بالإضافة إلى مسؤولية التواصل للجهة التي يمثلها، كما سيكون المسؤول معنياً بعمل التقارير والاستبيانات الخاصة بالملكية الفكرية والتأكد من الالتزام الجهة التي يمثلها بأنظمة وقوانين الملكية الفكرية وتحديداً نظام حماية حقوق المؤلف والذي يشمل التأكد من استخدام برامج الحاسب الألي ورخص الأنظمة الالكترونية والمصنفات الأدبية والكتب والمنشورات والأبحاث والمصنفات السمعية والمرئية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: